| الامين العام | مقتطفات من لقاء الشيخ الأمين مع نخبة من الإعلاميين والصحفيين بشأن أحداث البصرة

مقتطفات من لقاء الشيخ الأمين مع نخبة من الإعلاميين والصحفيين بشأن أحداث البصرة

  |   عدد القراءات : 183
مقتطفات من لقاء الشيخ الأمين مع نخبة من الإعلاميين والصحفيين بشأن أحداث البصرة

 تفاقمت أحداث البصرة بوتيرة لم تعهدها مثيلاتها من محافظات العراق، والتي تعاني نفس ماتعانيه بوابة العراق الجنوبية التي تعد ثالث أكبر محافظة في البلاد. فمن حيث عدد السكان فهو يبلغ 3.8 مليون نسمة حسب احصاء عام 2011. كما أنها سادس أكبر محافظة من حيث المساحة إذ تقدر بـ 19,070 كم2. أما من الناحية الاقتصادية فتشكل البصرة ميناء العراق الأوحد، ومنفذهُ البحري الرئيسي إلى الخليج العربي، كما تضم حقول النفط ومنها حقل الرميلة وحقول الشعيبة، وبحكم موقعها إذ تقع في سهول وادي الرافدين الخصبة، فأنها تعتبر من المراكز الرئيسية لزراعة الرز، والشعير، والحنطة، والدخن، كما تشتهر بتربية قطعان الماشية، وتقع على أرض متباينة التضاريس بين سهل وجبل وهضاب وصحراء.

  من كل ماتقدم كان حريا بقاطني محافظة تتمتع بهذه الخصائص التي حباها بها خالقها، أن تتميز عن باقي المحافظات، وأن يرفلوا بالعيش الرغيد، وأن يتمتعوا برفاهية ونعيم يطال مفردات حياتهم اليومية كافة، غير أن واقع الحال يعكس هذا تماما، إذ يعاني سكانها الأمرين بكل ماتعنيه الكلمة من معانٍ، الأمر الذي أسفر في النهاية إلى انفجار صبرهم على حكومتهم المحلية فضلا عن المركزية، فخرجوا بمظاهرات يطالبون بالحد الأدنى من حقوقهم.

  إلا أن المتصيدين في عكر المياه، ومتحيني الفرص في الظروف العسيرة لم يتركوا المياه تعود إلى مجاريها، فلعل التظاهرات السلمية تجدي نفعا مع الحكومتين -المحلية والمركزية-  فتأتي أكلها لمواطني المحافظة. حيث قامت أجندات مسيسة، وجهات مدفوعة لم تعد خافية غاياتها ونواياها الشريرة، بإثارة غبار الشغب في سماء المتظاهرين، وأقرب السبل التي سلكوها إضرام النار في المال العام والخاص على حد سواء. ورغم اتساع رقعة النيران في محافظة البصرة، فإن خصوصية التعدي على مراكز الحشد الشعبي الإدارية والتعبوية والطبية وحتى السكنية منها كانت الغالبة، الأمر الذي يثبت أن معاداة الحشد الشعبي لم تزل قائمة، والحقد الدفين يأبى إلا أن يظهر شاء الحاقدون أم أبوا، وما هذا إلا لأن الحشد الشعبي، كان في الحرب شوكة بعين الأعداء، وفي السلم عونا للمواطنين في مدنهم وقراهم، فما إن رمى أبطاله بنادقهم لانتفاء الحاجة إليها، حتى شمروا عن سواعدهم للإسهام الفعلي والمباشر، في حملات بناء وإعمار وصيانة وتأهيل، كان لها أول ولم يكن لها آخر في محافظات العراق كافة، وهذا ماغاظ المغرضين، فسعوا إلى حرف تظاهرات البصرة عن مسارها السلمي، ليرموا بحجرهم حيث يرومون.

  الأحداث البصرية لم تكن خافية عن القيادات الحكيمة، وواحد من هذه القيادات الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق سماحة الشيخ قيس الخزعلي، إذ كان له الحضور الفعال والمباشر في الساحات السياسية والأمنية والمجتمعية، وكان لمواكبته الأحداث أثر إيجابي في الحد من تداعيات نتائجها، لاسيما الحفاظ على ردود أفعال أعضاء الحركة بعد تعرض مقرهم في محافظة البصرة للاعتداء. وكذلك فقد امتصت تصريحات الشيخ الخزعلي غيظ منتسبي الحشد الشعبي، إزاء تعرض مقراتهم ومراكز علاج جرحاهم ومعاقيهم إلى عمليات الحرق المبرمج.

 وقد التقى الشيخ الخزعلي بنخبة من الإعلاميين والصحفيين، للتواصل معهم وإيصال الحقيقة إلى مسامعهم بصفتهم حلقة وصل بالمواطن وبالرأي العام، وتبادل معهم الحوار بإضفائه المعلومات والحقائق الخافية عن الساحة الإعلامية، فيما يخص أحداث البصرة. ومن ضمن إطنابه في الحديث معهم، في أدناه مقتضب مما دار بينهم:

 ◄ احداث البصرة اوصلت الامور الى طريق مسدود ما دعانا الى مطالبة العبادي بالاستقالة

 ◄ واشنطن تريد زج العراق في مؤامرات ومخططات دولية وحذرنا من دخول العراق في سياسة المحاور

◄ هناك اصرار امريكي واضح على ان يكون رئيس الوزراء شخص معين دون بديل

 ◄ سبب اصرار واشنطن على شخص بعينه لرئاسة الوزراء هو من اجل تنفيذ مشروع صفقة القرن

◄  ما تريده واشنطن هو انضمام العراق للمحور الامريكي من اجل تقسيمه مستقبلا

◄  احداث البصرة الان كشفت المؤامرة بشكل واضح والاخرون يعلمون بالمشروع الامريكي

 ◄ من حق الشعب العراقي الخروج بتظاهرات على من ضيع حقوقهم على مدى سنوات

◄  نقف عند من يقول ان المتظاهرين حرقوا مقرات الاحزاب وهناك اجندة سياسية في عملية الحرق

◄  جميع مقرات الاحزاب احترقت ما عدا مكاتب الاحزاب التي انضمت الى تحالف النواة

 ◄ حرق مكاتب الاحزاب ينفذه متحزبون ويحمل اجندات سياسية بعيدة المدى

◄  العراق لم ولن يخلوا من الرجال وما حصل بعد الفتوى والانتصار على داعش غير موازين القوى

 ◄ اذا تهدد وجود الدولة والشعب واصل العملية السياسية سنتدخل بقوة للحفاظ عليها

 ◄ منعنا الاخوة من التصدي للمتحزبين وطلبنا منهم تحمل المسؤولية في دفع الفتنة

 ◄ خطبة المرجعية واضحة في ادانة عمليات التخريب وهؤلاء خارجون عن المرجعية ولديهم اجندة خاصة

◄  أي اعتداء على مقر من مقرات الحشد تقف خلفه اجندات خارجية ولن نسمح بهذه العمليات مرة اخرى

◄  البصرة هي الحشد الشعبي واكثر الشهداء منها وهم ابناء المرجعية وجنودها ولن يخضعوا للاجندات

◄  على ابناء شعبنا الاستعداد للخروج في مظاهرات ضد تلك المظاهرات اذا وصلت الامور الى مراحل خطيرة

 ◄ كان المراد من مؤامرة 2014 هو تقسيم البلد وكان اول المستهدفين هم السنة في مناطقهم

 ◄ المؤامرة الاخرى كانت في كردستان وملف الانفصال والتي ادت كسر ارادة المكون الكردي

◄  احداث البصرة تقع ضمن المشروع الامريكي لتقسيم العراق ولن نسمح لهم الى جرنا للاقتتال الطائفي

◄  اذا وصلت الامور الى الانفلات الامني وتهديد الامن والسلم الاهلي الحشد الشعبي سيتدخل

 ◄ نقول لأهل البصرة نعول على وعيكم بعدم السماح للاخرين بتهديد امن العراق

◄  نحن وسائرون يجب ان نكون في موقع واحد اما في المعارضة او في السلطة

◄  ارسلنا رسالة للسيد مقتدى الصدر اننا مستعدون للتنازل عن مرشحنا مقابل تنازل الطرف الاخر

◄  الحشد لن يسمح بتهديد الدولة والسلم الاهلي وسيتدخل لحماية الشعب

◄  العدد الفعلي للاعضاء الموقعين في تحالف البناء بلغ 153 والكتلة الاخرى وصلت الى 105 فقط

◄  لو وصلوا الى الاغلبية البسيطة لما اختل نصاب جلسة البرلمان الاولى

◄  على الجميع الاحتكام الى توجيهات المرجعية لحل جميع الازمات التي يمر بها البلد

◄  نقترح ان تكون نقاط المرجعية الثلاثة هي الدستور التي يتم الاتفاق من خلاله على المشروع السياسي