| المكتب السياسي | الاخبار السياسية | الربيعي: أميركا تعمل على صناعة بؤر التوتر والمشترك بين الفتح وسائرون رفض تواجدها

الربيعي: أميركا تعمل على صناعة بؤر التوتر والمشترك بين الفتح وسائرون رفض تواجدها

  |   عدد القراءات : 209
الربيعي: أميركا تعمل على صناعة بؤر التوتر والمشترك بين الفتح وسائرون رفض تواجدها

أكد الناطق باسم المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق، محمود الربيعي، ليل الأثنين إن المشترك الأكبر بين تحالفي الفتح وسائرون هو عدم القبول بالتواجد الأمريكي، مبيناً إن التحالفين هما من أبرز المقاومين للاحتلال الأمريكي.

وقال الربيعي في لقاء متلفز تابعته "العهد نيوز"، إن حسم قضية التواجد الأمريكي لا تحتاج إلى نقاش بين تحالفي الفتح وسائرون، لكون إنهاء التواجد الأجنبي في العراق متفق عليه تماما بين التحالفين، مشيراً إلى ان  تحالف الإصلاح يتمثل بالسيد الصدر ولا يمكن لأحد في الأصلاح أن يخالف رؤاه.

وأضاف، ان زعيم تحالف الفتح، هادي العامري والسيد الصدر هما من يمثلان كتلتي البناء والإصلاح، ولا يمكن أن يسير البلد بشكل صحيح بدون الاتفاق بين الفتح وسائرون، لافتاً إلى إن استمرار الاجتماعات بين الفتح وسائرون سيوفر الخدمات وسيمضي بالبلد للأمام.

وذكر الربيعي، إن هناك فرق بين مدربين وقوات قتالية، وما موجود في العراق هي قوات أميركية قتالية، مؤكداً، إن أعداد الأميركيين في العراق يقدر بالآلاف، وفيما أشار إلى إن المصادر الرسمية لا تتحدث عن أعداد القوات الأميركية.

وتابع إن: من كان يثق بقدرة العراقيين فعليه العمل على إخراج الأميركان ونبغي الإعلان عن أعداد القوات الأميركية، موضحاً ان أميركا تعمل على صناعة بؤر التوتر وخروج القوات الأميركية سينعكس إيجابياً على المنطقة.