| المكتب السياسي | الاخبار السياسية | الحسناوي تعزي وتدعو الى تدارك الموقف بوحدة الصف وصدق النوايا

الحسناوي تعزي وتدعو الى تدارك الموقف بوحدة الصف وصدق النوايا

  |   عدد القراءات : 1640
الحسناوي تعزي وتدعو الى تدارك الموقف بوحدة الصف وصدق النوايا

اعلنت النائب عن تحالف الفتح الدكتورة اكتفاء الحسناوي، مساء اليوم الجمعة، عن خالص تعازيها الى العراقيين كافة واسر ضحايا فاجعة العبارة خاصة، واعربت في ذات الوقت دعوتها الىتدارك الموقف بوحدة الصف وصدق النوايا. وقالت الحسناوي في بيان تلقت "العهد نيوز" نسخة منه " نعزي أنفسنا وشعبنا وعوائل الضحايا بهذا المصاب الجلل الذي راح ضحيته عشرات الأبرياء"، مبينة ان" فاجعة العبارة ستكون لها انعكاساتها الخطيرة على مجمل الأوضاع في الموصل"، وطالبت " الجميع على تحمل مسؤولياتهم قبل تصريحاتهم الرعناء و الغير مسؤولة".

 ادناه نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

في البدء نعزي أنفسنا وشعبنا وعوائل الضحايا بهذا المصاب الجلل الذي راح ضحيته عشرات الأبرياء.

ان فاجعة العبارة ستكون لها انعكاساتها الخطيرة على مجمل الأوضاع في الموصل، اذا ماتداركنا الموقف بوحدة الصف وصدق النوايا، تابعنا بالم بالغ هذا الحادث الاليم، وكذلك تابعنا بقلق بالغ المحاولات الاستفزازية والمزايدات السياسية التي أطلقها بعض مسؤولي المحافظة حول هذا الحدث الذي هز مشاعرنا ومشاعر كل الشرفاء في العراق، وأننا اذ نقول ان الموصل هي جزء من العراق، وهو الجزء الأكبر الذي روت ارضه دماء شهداؤنا ، وأننا نطالب الجميع على تحمل مسؤولياتهم قبل تصريحاتهم الرعناء و الغير مسؤولة ، وان يكترثوا لاحوال أبناء المحافظة وان لايتصارعوا من اجل كسب المصالح على حساب المتاجرة بدماء أبناء المحافظة، اننا نؤكد ان زمر الخراب والتعصب التي تريد العودة بالمحافظة الى زمن الانفلات والاقتتال هي التي تنفخ بالنار لتأجيجها من جديد، وعليه فأن التصدي بحزم وقوة لهؤلاء هو الواجب الاول لتفويت الفرصة على المتاجرين بدماء الناس وأرواحهم ، علينا ان نقف مع اخواننا في نينوى وقفة حازمة لكشف اْبواق الباطل، وهذا وفاء منا لدماء شهداء العراق الذين طهروا الموصل من دنس داعش ، لا لعودة داعش وتبا لابواق التفرقة.