احمد الكناني: هنالك سيناريوهان متوقعان بشأن حصة القوى السنية والكردية في الحكومة العراقية المقبلة

تغيير اللون

توقع عضو كتلة الصادقون النائب احمد الكناني، ( الخميس 13 شباط 2020)، حصول سيناريوهين قادمين في حال استمرت القوى الكردية والسنية بالمطالبة بما تصفه هي “استحقاقاتها” بحكومة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي.

وقال الكناني في حديث صحفي إن “القوى والكتل الشيعية تنازلت عن استحقاقاتها في حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي بشكل صريح وواضح، لكن القوى الكردية والسنية لا تزال تصر على استحقاقاتها لتولي بعض الوزارات وخاصة المالية”.

وأضاف، “اننا امام سيناريوهين قادمين اولهما اذا استمرت القوى الكردية والسنية بالمطالبة باستحقاقاتها فأن القوى الشيعية ستُدفع لهذا الاطار ايضاً وتطالب بذات المطلب وثانيهما أنه اذا رفض علاوي مطالبات القوى الكردية والسنية فانها ربما تلجأ الى خيار عدم التصويت على تشكيلة الحكومة الانتقالية المقبلة”.

وتابع الكناني، “امامنا مرحلة حرجة في تاريخ البلاد في ظل وجود شارع منتفض، بالاضافة الى المرجعية التي اكدت اكثر من مرة على ضرورة تنازل القوى السياسية عن مصالحها”، مشيرا الى أن “الوضع بحاجة الى كسب ثقة الشارع والانتباه لمصالح البلد من اجل الوصول الى بر الامان ومعالجة المشاكل الكبيرة في العراق”.

قد يعجبك ايضا