قبيلة خزاعة في العراق تبايع المقاومة الإسلامية عصائب أهل الحق وتعلن إستعداها للتصدي للدفاع عن المقدسات

 

المكتب الإعلامي / أحمد المؤمن

أقيم في محافظة الديوانية مهرجان عشائري لقبيلة خزاعة حضره رؤساء ووجهاء قبائل وعشائر خزاعة وجمع من عشائر الفرات الأوسط في العراق بحضور الأمين العام للمقاومة الإسلامية عصائب أهل الحق سماحة الشيخ قيس الخزعلي وعضو الشورى السيد محمد الطباطبائي ومعاون الأمين العام الشيخ حبيب الحلاوي .

وألقي خلال المهرجان كلمات وقصائد أكدت على مبايعة رؤساء قبيلة خزاعة أكدت عن موقفها المؤيد والواضح والصريح من إستنكارها للهجمة التكفيرية الإجرامية التي تستهدف المقدسات الإسلامية معلنين بيعتهم للمقاومة الإسلامية عصائب أهل الحق في وقفتها المبدأية لنصرة المقدسات والمطالبة بالحقوق .

وخلال كلمته في المهرجان أكد الأمين العام سماحة الشيخ قيس الخزعلي أن التأريخ يُعيد نفسه لأن أطراف الإحتلال وضحاياه هم نفسهم تقريباً منذ مئات السنين وتحديداً منذ الإحتلال العثماني والبريطاني وما نتج عنهما من إضطهادات وظلامات ضد الشعب العراقي ومقدساته ومن ذلك ما قامات به الزمر الوهابية المدعومة من المخابرات البريطانية وغيرها .

وأضاف الخزعلي : إننا نفتخر بوجود فئة عراقية إسلامية قاومت الإحتلال وأذنابه بدون أن يفجروا سيارة أو يقطعوا رأساً أو يسلبوا شخصاً بل إستهدفت الإحتلال نفسه وبشجاعة منقطعة النظير .

وإعتبر الشيخ الخزعلي أن الزمن الذي يذبح فيه العراقيون ويُستضعفون على يد قوى التكفير والإجرام قد ولى وأن وصول هذه الزمر إلى أطراف بغداد حصل بسبب مجاملات السياسيين على حساب دماء الشعب العراقي ونحن الآن لسنا لقمة سائغة لهم لا نستطيع الدفاع عن أنفسنا .

وشدد الشيخ الخزعلي على ضرورة أن تستثمر العلاقات العشائرية بوصفها نسيج إجتماعي يحافظ على وحدة وأصالة الإنتماء للوطن والتأريخ معتبراً أن الإنتماء للعشيرة لا يشكل أي حالة سلبية للسياسي ما دام يهدف إلى تعزيز إنتماءه التأريخي .

وخاطب الشيخ الخزعلي الحضور بالقول : يجب الآن أن يتصدى أحفاد أؤلئك الأجداد الذين سبق أن تشرفوا بالتصدي للدفاع عن المقدسات والوطن والوقوف ببطولة بوجه التكفيريين .

وأعرب الشيخ الخزعلي عن تمنيه بأن يأتي اليوم الذي تكون فيه محافظة الديوانية المحافظة الأولى في الخدمات والمستوى الخدمي وفي كل الميادين وبما يتناسب مع تأريخها وأمجادها

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: