حركة عصائب أهل الحق تبارك الانتصار الفلسطيني وتؤكد: تغيرت المعادلات

باركت حركة عصائب أهل الحق، اليوم الجمعة الانتصار التاريخي، الذي غيّر المعادلات، وكسر قواعد اللعبة، وقلب الموازين على رؤوس الأعداء.

وأكدت الحركة في بيان تلقى موقع “العهد” نسخة منه،  موقفها المبدئي الثابت في دعم قضية الإسلام الكبرى، وقضية الانسانية جميعها، قضية الشعب الفلسطيني وأرضه المغتصبة، ومقدساته الطاهرة.

وشددت الحركة على ضرورة السعي الجاد الحثيث لإكمال ما بدأته المقاومة الفلسطينية في معركة سيف القدس، واستثمار ما تحقق خلالها من منجزات كبيرة، تعمدت بالوقفات البطولية والدماء الزكية والتضحيات الغالية التي أسهمت فيها فئات الشعب الفلسطيني كافة، ومن خلفها قوى محور المقاومة والممانعة، التي كان لشهيدها القائد الحاج قاسم سليماني ورفاق دربه الشجعان الدور الأبرز في إمداد المقاومة الفلسطينية بكل عناصر القوة، والدعم، والتدريب، والتسليح؛ لتكون قادرة على تحويل حجارة السِّجّيل إلى صواريخ مدمرة، تدك قلاع الصهاينة، وتحطم كبرياءَهم وغرورهم الأجوف، وتفشل كل مخططات الاستكبار العالمي الذي زرع هذا الكيان اللقيط في قلب الأمة الإسلامية والعربية؛ ليفرض هيمنته وسيطرته على مِنطقتنا وشعوبنا، مستغلًا تواطؤ بعض الحكام الخونة الذين ارتضوا المهانة والإذلال، وساروا في مسارات التطبيع، وتآمروا على فلسطين وشعبها ومقاومتها”.

وأضافت حركة عصائب أهل الحق أنها تقدم “تحية إجلال وإكبار وتقدير مجللة بالفخر والاعتزاز؛ نقدمها للشعب الفلسطيني الباسل الصامد، ولرجال  المقاومة الإسلامية الأبطال، الذين سطروا أروع الملاحم في مواجهة غطرسة كيان الاحتلال الصهيوني الغاصب، ورسموا لوحة الانتصار الكبير على أوهام وأساطير القوة الموهومة، التي عمدت وسائل إعلام العدو على تكريسها منذ عقود في أذهان شعوب المنطقة والعالم؛ لتتحول اليوم إلى مثار للسخرية بعد أن تبين عدم قدرة قبتهم الحديدية على مواجهة صواريخ الغضب الفلسطيني العاصف.”

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: