سعد السعدي: الحوار الاستراتيجي مع اميركا “كذبة” جديدة

وصف عضو المكتب السياسي لعصائب أهل الحق، سعد السعدي، الحوار الاستراتيجي بين العراق وامريكا بـ”الكذبة” الجديدة، مؤكدا ان الادارة الاميركية لا تريد الاعتراف بوجود دولة عراقية.

وقال السعدي في حديث لبرنامج “قبل الغد” اليوم السبت، ان “التجربة اثبتت ان الادارة الاميركية غير جادة في ادارة الحوارات في العراق والمنطقة”، مبينا ان “عمليات المقاومة النوعية دفعت واشنطن لتقديم طلب الى المقاومة من اجل ترك عملياتها”.

وأضاف انه “ليس في قاموس المقاومة اليوم جدولة الانسحاب بل المغادرة فورا من العراق”، مبينا ان “الادارة الاميركية مستهترة بالشعب العراقي ولا تريد ان تعترف بوجود دولة عراقية”.

وتابع السعدي ان “الادارة الاميركية تعتبر الحشد الشعبي حجر عثرة امام المخططات المشبوهة”، واصفا “الحوار الاستراتيجي مع اميركا بالكذبة الجديدة”.


وأكد ان “اميركا هي من صنعت الارهاب في المنطقة وباعتراف قادتها، والمشاكل الامنية والسياسية والاقتصادية في العراق اليوم هي بدفع من اميركا”.

وبين عضو المكتب السياسي ان “فصائل المقاومة عازمة على حرب ومواجهة مفتوحة مع الجيش الاميركي، ونحن اليوم نخوض حرب مفتوحة امام الاحتلال”، مؤكدا ان “عمليات المقاومة تطورت ولايوجد ملاذ امن للقوات الاميركية في العراق”.

وشدد على انه “يجب على رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ان يكون حريصا على السيادة العراقية، وهو اليوم امام تحدي كبير وعليه ان يثبت وطنيته”.

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: