عصائب اهل الحق: مؤتمر اربيل للتطبيع يثير العديد من التساؤلات وعلى الاجهزة الامنية كشف ملابساته

أكد عضو المكتب السياسي لحركة عصائب اهل الحق حسين الشيحاني ، الاثنين، أن مؤتمر أربيل الداعي للتطبيع مع الكيان الصهيوني يثير تساؤلات عديدة، مطالبا جهاز المخابرات الوطني بتوضيحات حول المؤتمر.

وقال الشيحاني في تصريح صحفي ، إن “بيان وزارة داخلية اقليم كردستان يجسد مقولة العذر اقبح من الفعل وهنا نتساءل اين دور جهاز المخابرات الوطني عن هكذا مؤتمرات”.

وأضاف أن “الشخصيات التي دعيت للمؤتمر لا تزال تتواجد داخل إقليم كردستان رغم صدور أوامر قضائية بحقها”، داعيا الى ضرورة “التحرك وتنفيذ مذكرات القبض الصادرة من القضاء العراقي بحقهم”.

وطالب الشيحاني جهاز المخابرات الوطني بـموقف رسمي بشان عقد مؤتمر التطبيع مع إسرائيل”، مبينا أن “كان الجهاز يعلم فتلك مصيبة وان كان الجهاز لا يعلم فلمصيبة إعظم”.

وتؤكد اطراف سياسية، ان مؤتمر التطبيع سيء الصيت في اربيل جعل الشعب العراقي يقول كلمته الصريحة برفضه لكل اشكال التطبيع او الترويج للكيان الصهيوني والقضية الفلسطينية.

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: