الأمين العام للمقاومة الإسلامية عصائب أهل الحق سماحة الشيخ قيس الخزعلي: ما تبقى من داعش في تكريت مجموعة فئران سيتم اصطيادها بسهولة

 

 

اعلن الامين العـــــــام للمقاومة الاسلامية عصائب اهل الحق سماحة الشيخ قيس الخزعلي: ان الحشد الشعبي تشكل على إثر فتوى المرجعية، وهي لكل العراقيين ولم يعد كما بدأ مكونا من الشيعة، وبات يحوي الجميع الآن من سنة وشيعة وان ما يجري في سوريا هدفه كل المنطقة وإن الأساس هو العراق، وداعش أداة لإشعال الفتنة الطائفية لإيصال الأمور بين الطوائف إلى طريق مسدود، وقال سماحته خلال لقاء متلفز مع قناة المنار الفضائية ليلة امس الاول،بفضل الله منذ اعلان الفتوى المباركة لرجال الدين وخصوصا فتوى المرجعية في النجف الاشرف انقلب لموضوع 180 درجة وبدأ زمن الانتصارات، وفتوى المرجعية هي لكل العراقيين ولم يعد كما بدأ مكونا من الشيعة وبات يحوي الجميع الآن من سنة وشيعة واضاف سماحته ردا على من يدعي التغيير الديموغرافي: ان المناطق التي تطهر الآن سنية خالصة ولا مجال لتغيير ديموغرافي فيها وان أهالي صلاح الدين شاركوا أبناء المقاومة بأعداد أكبر لطرد داعش..
وحول ادعاءات البعض بحصول خروقات قال سماحته: من الطبيعي أن تحدث أخطاء ومخالفات ولا يمكن لأي جيش في العالم الادعاء بغير ذلك وهناك فرق بين الأعمال الطائفية والأخطاء وعمليات الثأر فضلا عن وجود المندسين وبعض السياسيين اعترفوا بأن حرق البيوت جرى من داخل صلاح الدين وما جرى كان من صور التلاحم الوطني. وعن الموصل اكد الامين العام: صورة الموصل لا زالت ضبابية وأهاليها ليس لديهم نفس طائفي ومن يتولى الحديث بالنيابة عن أهالي الموصل يتوجه فقط صوب واشنطن!!. اما عن المدة المطلوبة للتحرير بين سماحته: الفترة المطلوبة لتحرير الأنبار ونينوى لا تحتاج لأشهر والقرار لأبناء المحافظتين، مبينا: هناك مقاتلون من أجل وطنهم وآخرون مفلسون في القافلة وهناك بون شاسع بين من هو موجود على الأرض والموجودين داخل المناطق المحصنة وبين سماحته خلال اللقاء: ان المقاومة الاسلامية عثرت على دوائر تلفزيونية مغلقة في مناطق القتال ويتم الاتصال بدول أجنبية وعثرنا على أسلحة سعودية وأجهزة اتصالات وأدوية وسيارات مدنية في أرض المعارك. وحول تصريحات تركي الفيصل اجاب سماحته: ما صرح به تركي الفيصل حول العراق تدخل سافر في الشأن العراقي، ورئيس الحكومة هو المخول الوحيد بالإجابة عن وجود المستشارين الأجانب، ودخول مستشارين إيرانيين جاء بموافقة الحكومة، وعدم إعطاء حصانة للجنود لا إشكال فيه مبينا: ان السيادة العراقية خط أحمر لذلك رفضنا أية قوات برية أجنبية بما فيها الإيرانية. وعن مشاركة الشرطة الاتحادية وطيران الجيش قال الخزعلي: كانت هنالك مشاركة حقيقية لطيران الجيش والشرطة الاتحادية في تكريت واختلاف الاستراتيجية بين فصائل الحشد والتحالف الدولي واضح تماما و1600 طلعة جوية عراقية تساوي مجمل العمليات التي قام بها التحالف الأميركي مؤكدا: ان تجربة التحالف الدولي لا تبشر بخير وثمة قرائن على مشاركة سلبية وهناك شكوك في نوايا قوات التحالف الأميركي لذلك كانت عملية تطهير تكريت والغطاء الجوي العراقي ساهم بفاعلية في معارك شرق دجلة. وحول وجود بعض الارهابيين من الدواعش في تكريت قال سماحته: ما تبقى من داعش في تكريت مجموعة فئران سيتم اصطيادها بسهولة وتكريت محدودة المساحة وبالتالي من ِِالسهولة تطهيرها. وإذا توجهت فصائل المقاومة الإسلامية الأساسية إلى تكريت فسيكون الحسم خلال ساعات، ومنطقة تكريت ساقطة عسكريا ولا مجال للمناورة من قبل داعش

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: