خلال زيارته لمجالس عزاء شهداء المقاومة الإسلامية في بغداد السيد الطباطبائي: بدماء الشهداء سيتحرر كل شبر من أرض الوطن ولولا هذه الدماء لما كنّا الآن ننعم بالأمن والاستقرار

 

 

تستمر الرعاية الكريمة التي يوليها سماحة السيد محمد الطباطبائي لعوائل الشهداء والجرحى التي تكاد أن تكون يومية، ولا يترك سماحته جهدا إلا أن يوليه لأبطال المقاومة الإسلامية وفصائل الحشد المقاوم التي تقدم قرابينها كل يوم من أجل أرض العراق الطاهرة ومقدساته الشريفة.

 

حيث أعلن نائب الأمين العام لعصائب أهل الحق سماحة السيد محمد الطباطبائي خلال زيارته لعدد من مجالس العزاء لشهداء المقاومة الاسلامية عصائب اهل الحق في بغداد: ان دماء الشهداء  ستحرر كل شبر من ارض الوطن ولولا هذه الدماء لما كنا الان ننعم بالامن والاستقرار، مبينا: ان بدمائهم الزكية بقت المقدسات ومراقد اهل البيت (عليهم السلام) كما هي الان، مؤكدا: نحن نتقرب بدماء هؤلاء الشهداء الى الله، كما قالت الحوراء زينب (عليها السلام) إلهي تقبل هذا القربان، فنحن نُقرب هّذه القرابين من الشهداء الان واحدا بعد الاخر، وما نزداد إلا اصرارا وعزيمة حتى تحرير ارض المقدسات من انجاس هذا العصر ألا وهم الدواعش، وفي الختام دعا سماحته للشهداء بالمغفرة والرضوان والجنان ولذويهم بالصبر والسلوان. يذكر ان مجالس العزاء التي زارها سماحته هي للشهيد القائد امير مهدي عباس الركابي والشهيد علاء عبد الجليل حسن الزيادي والشهيد خالد عبود فالح المالكي والشهيد اركان هادي تعبان المالكي والشهيد ثائر التميمي والشهيد سيف سعد عبد الامير السعدي الذين استشهدوا في منطقة «ابو غريب» لواء 24 دفاعا عن الدين والمذهب والوطن. 

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: