أهل الحق: سنحاسب السلماني على تصريحاته وداعش تتمتع بغطاء سياسي في البرلمان

 

 

اعلنت حركة عصائب اهل الحق المقاومة الاسلامية، يوم الاحد، عن تحركها لمقاضاة النائب احمد السلماني لتلميحه بان فصائل من الحشد الشعبي تمارس عملية خطف في عدة مناطق تسيطر عليها، فيما لفت الى وجود غطاء سياسي لتنظيم داعش في محافظة الانبار.

 

وقال المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق، نعيم العبودي، في بيان صحفي، ان “عصائب اهل الحق ستقاضي النائب احمد السلماني لاتهامه الحشد الشعبي بتنفيذ عمليات خطف في منطقة الثرثار وناحية الرحالية ومنطقة الرزازة”، داعياً النواب الى “النظر لتضحيات الحشد الشعبي في جبهات المعارك ضد تنظيم داعش”.

 

وبين العبودي؛ أن “هناك غطاء سياسي لتنظيم داعش داخل البرلمان وعصائب اهل الحق ستقف له بالمرصاد، ونحن سنحاسب السلماني وفقاً للقانون ليكون عبرة لمن اعتبر بعد ان حاسبنا ظافر العاني لاتهامه الحشد الشعبي باتهامات باطلة”.

 

وطالب المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق؛ “اعضاء مجلس النواب بالوقوف بوجه الاصوات النشاز في مجلس النواب وعدم السماح لها بأن غطاء سياسي لتنظيم داعش”.

 

وكان النائب عن محافظة الانبار احمد السلماني قد طالب الحكومة بالكشف عن الجهات التي تنفذ عمليات خطف المدنيين في منطقة الثرثار وناحية الرحالية ومنطقة الرزازة في محافظة الانبار، ملمحاً الى ان عدد المخطوفين قد تجاوز 1200.، فيما لمّح الى ان تلك المناطق يتواجد فيها عناصر من كتائب حزب الله، وعصائب اهل الحق.

 

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: