الشيخُ الامينُ الخزعلي يؤم صلاة العيد ويتوعدُ بأخذِ الثأرِ لشهداءِ فاجعةِ الكرادة وجميعِ شهداءِ العراق

 

 

أمَّ الامينُ العامُ للمقاومةِ الاسلاميةِ عصائب اهل الحق المؤمنينَ في صلاةِ العيد في مدينةِ النجف الاشرف .

سماحة الشيخُ الامين قال في خطبةِ صلاةِ العيد اِن حوادثَ التفجيراتِ الارهابية تتزامنُ مع الانتصاراتِ التي تتحققُ على الارض، مبيناً اَن هناك خللاً امنياً واضحاً يستغلُه التكفيريون الجبناءُ لازهاقِ ارواحِ اكبرِ عددٍ من الابرياء .

كما بيّنَ الشيخُ الامينُ الخزعلي اَن المحاصصةَ هي السببُ الرئيسُ في كلِ المعاناةِ التي يعيشُها الشعبُ العراق، موضحاً اَن امريكا هي من أسست مبدأَ المحاصصةِ في العراق . واضاف أن الحكوماتِ المتعاقبةَ على حكمِ العراق منذ العامِ الفين وثلاثة الى الآن هي المسؤولةُ عن دماءِ العراقيين.
وأكد سماحته على ضرورةِ ان يكونَ الجميعُ على قدرِ المسؤوليةِ ووضعِ حدٍ للفسادِ الذي تسببَ في اراقةِ دماءِ العراقيين. داعياً الى الاعتمادِ على الاساليبِ التقنيةِ الحديثةِ والمتطورةِ في التعاملِ مع الملفِ الامني وعدمِ الاكتفاءِ على المواردِ البشرية.
وحول ملفِ استقالةِ وزيرِ الداخلية بين الشيخ الامين اَن على الحكومةِ قبولَ استقالةِ وزيرِ الداخلية اذا كان هو المسؤولُ عن الملفِ الامني للعاصمةِ بغداد، مؤكداً ان محيطَ العاصمةِ بغداد مملوءٌ وموبوءٌ بالحواضنِ الارهابية، كاشفاً عن وجودِ مناطقَ في حزامِ بغداد خارجةٌ عن سيطرةِ الدولة.
 
هذا ووعد الشيخُ الامينُ الخزعلي باخذ الثأرِ لشهداءِ الكرادة وكلِ شهداءِ العراق من العدو . واضاف انه ستكونُ هناك منازلةٌ اخرى مع العدو الداعشي وسنأخذُ بثأرِ الاطفالِ والنساءِ وجميعِ الضحايا.





 

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: