ليث العذاري: تنصل امريكا عن الاتفاق النووي مع ايران سيظهرها علي حقيقتها امام العالم

 

 

‎اكد عضو المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق السيد ليث العذاري، ان الاتفاق النووي الاخير بين ايران وامريكا احرج امريكا كثيرا وضيق عليها والتنصل عنه سوف يظهر امريكا علي حقيقتها امام العالم، لافتا ان نقض هذا الاتفاق ليس في مصلحة امريكا وسينعكس ذلك علي ايران ايجابيا في التزاماتها . ‎ليث العذاري: تنصل امريكا عن الاتفاق النووي مع ايران سيظهرها علي حقيقتها امام العالم ‎وقال في لقاء خاص مع ( ارنا ) : ان ‘امريكا دأبت الي ان تسعي دائما الي احراج الجمهورية الاسلامية واظهارها امام العالم علي انها هي التي تنقض الاتفاقات، لكن الاتفاق الاخير ضيق هذا علي امريكا واظهر كلا علي حقيقته’ . ‎واضاف العذاري : ‘امريكا لاتحكم برئيس بل بمؤسسات وهي تحاول دائما ضرب الجمهورية الاسلامية فهي تحاول ان تعيش علي الازمات التي تختلقها في الشرق الاوسط، وان ماتحاول امريكا القيام به حاليا من خلال نقضها للاتفاق النووي مع الجمهورية الاسلامية هو امر ليس في مصلحة امريكا وسينعكس ذلك علي ايران ايجابيا في التزاماتها’ . ‎واشار العذاري : الي ان ‘نقض الاتفاقات من قبل الجانب الامريكي ليس بالامر الجديد في السياسة الامريكية فهي نقضت الاتفاقات التي ابرمتها الحكومة الامريكية مع روسيا فيما يخص حلب، وبالتالي خرقت هذه الاتفاقات، السياسات الامريكية لم تتغير بتغير الرئيس، وهي تعمل بثوابت فالكونكرس الذي صوت علي تمديد العقوبات كان سيصوت عليها سواء كان بوجود ترامب او اوباما’ . ‎واشار العذاري : ‘سنلاحظ مجموعة من الازمات والعواصف في المنطقة لضرب الدول الغير مسيطر عليها الان، امريكا تريد ان تؤزم الوضع، الجمهورية الاسلامية كانت جاهزة وعلي لسان السيد القائد علي الخامنئي (ادام الله ظله) بانهم لايثقون بالنوايا الامريكية، فالجمهورية الاسلامية جاهزة واعدت الخطة اللازمة في حال نقضت امريكا الاتفاق معها’ 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: