لقاء ليث العذاري مع قناة هنا بغداد الفضائية ضمن برنامج حوار التاسعة حول … التقارب العراقي العربي

 

غياب المبادرات الفعلية من الدول العربية على الرغم من محاولات العراق الحثيثة لحضور معظم القمم العربية.

الحشد الشعبي ليس الشمّاعة التي يتم وضع الأعذار عليها، فهو التجربة الوحيدة التي نجحت بتوحيد العراق أرضاً وشعباً، وهذه التجربة أذهلت الصديق قبل العدو.

العراق مدّ يده للدول العربية التي بالمقابل مدّت له السكين خدمة للمشروع الأميركي الصهيوني.

السُخط الشعبي من السفير السعودي لا لرتبته العسكرية، بل لتدخّله في كلام طائفي وعدم احترام سيادة العراق دون الغوص في خلفياته المُثيرة للشك.

الجمهورية الإسلامية الإيرانية، دولة جارة ساعدت العراق ومن حقه إقامة علاقات جيدة مع دول الجوار المنفتحة على الدعم والمساعدة. 

الشعب العراقي بوعيه قادر على رسم مستقبل أفضل وقادر على التغيير.

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: