الشيخ الامين قيس الخزعلي : أبطال الحشد الشعبي اليوم هم المعلمين لغيرهم بما يسطرونه من مفاخر وإنتصارات وبطولات

 

أقام المجلس التنفيذي لحركة عصائب أهل الحق اليوم الجمعة المؤتمر الأول للكفاءات التربوية في النجف الأشرف تحت شعار (كفاءات الحشد التربوي .. عطاءٌ وإقتدار) ضم المئات من الكوادر التعلمية والتربوية من معظم المحافظات العراقية حضره الأمين العام للحركة سماحة الشيخ قيس الخزعلي “دام عزه” .

وبيّن الشيخ الخزعلي في كلمته بالمؤتمر : إن أبطال الحشد الشعبي اليوم هُم المعلمين لغيرهم بما يسطرونه من مفاخر وإنتصارات وبطولات ، واليوم نحن أمام نخبة خيرة من معلمين ومربي البلد الذين يعلمون ويربون بُناة المستقبل وقادته هُم أصحاب العقول النيّرة التي يعتمد عليها في تأسيس ونشر الوعي .

وأضاف الخزعلي إننا عندما نتسائل عن هدف كل هذه الدماء فإننا يجب أن نعرف جيداً بأن الأمة الناجحة هي التي تستفيد من التجارب ، وطبيعة الخطر الذي كان يُهدد العراقيين هو خطر وجودي يُهدد مُقدساتهم وأعراضهم وقد شارك جميع الأعداء من الخارج والداخل في دعم هذا التهديد وفي مُقدمتهم الولايات المتحدة الأمريكية التي إعترف رئيسها الحالي علناً بأن الرئيس الأمريكي السابق هو الذي أنشأ “داعش” ، ولذا فإن علينا الحفاظ على كل هذه التضحيات وعدم التفريط بها وكذلك علينا تحقيق النتيجة التي من أجلها حصلت كُل هذه التضحيات .

وبيّن الخزعلي أن في كُل مُجتمع طبقة مُهمة هي الطبقة الوسطى ومنها طبقة المعلمين والتربويين ، ونحن في حركة عصائب أهل الحق شعرنا بأن هناك أهمية بإيجاد كيان يُحافظ على هذه المنجزات والتضحيات ضمن حشد شعبي مدني ومنه حشد تربوي له مشروع ورسالة علمية تربوية وليس لأهداف إنتخابية فقط كما يحصل للأسف الشديد لدى الكثير من القوى السياسية بحيث يشكلون التجمعات والكيانات بهدف الإنتخابات ومن ثم مغانم السلطة .

وفيما يخص الجانب المهني للتعليم فقد نبه الشيخ الخزعلي على ضرورة الاسراع في تشريع قانون حماية المعلمين لأن هذه الشريحة هي الأكثر إبتلاءً وكذلك من خلال التوجيه والتثقيف والوعي بأن يُنظر للمُعلم كما قال الإمام علي “ع” (من علمني حرفاً ملّكني عبداً) أو أنهُ رسول كما قال الشاعر (قم للمعلم وفه التبجيلا .. كاد المعلم أن يكون رسولاً) ، فعلى أولياء الأمور والعشائر الكريمة أن تتعامل مع المعلم بصفة الأب المربي وأن تتعاون إجتماعياً لحمايته في أداء رسالته التربوية العظيمة .

وأضاف الخزعلي ، نُطالب برفع مُستوى المعلم لأن التطور العلمي مُستمر على الدوام وهو ما يحتاج إلى المواكبة والمتابعة . كما أن من الضروري جداً الإهتمام بتوفير المختبرات العلمية التي من شأنها تحقيق إنجازات علمية متطورة .

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: