تحت شعار ( المعلم العراقي عطاءٌ لا ينضب) حركة عصائب أهل الحق تقيم احتفالها السنوي الثاني بعيد المعلم

 

 

أقامت حركة عصائب أهل الحق إحتفالها السنوي الثاني بمناسبة عيد المعلم في الأول من آذار وبحضور الأمين العام للحركة سماحة الشيخ قيس الخزعلي الذي أكد  على أهمية المناسبة مؤكداً :

·     أن المعلم الأول هو الله تعالى والله مُعلّم النبي محمد “ص” ومحمد “ص” وأهل بيته “ع” والخلّص من أصحابهم مُعلم العلماء وَرَثَة الأنبياء والمجاهدين وخصوصاً الشهداء علّمونا وعلموا العالم أجمع التضحية والفداء .

·      الجيش العراقي والحشد الشعبي سطروا أروع الملاحم التي تعلم الأجيال كيف يدافعون عن أوطانهم ومقدساتهم .

·      رسالة التعليم رسالة مقدسة أول من بدأها الله تعالى وإستمر وثبت عليها الشهداء .

·      نعتقد أنه لزاماً على كل معلم ومربي أن يبدأ بتربية الأجيال على نقطتين أساسيتين .

الأولى : حب الوطن والإخلاص له والنزاهة والصدق والوفاء معه وما نعيشه اليوم من فساد سببه إنعدام هذه القيم .

ثانياً : أن نزرع في نفوس أبناءنا التلاميذ والطلبة حالة الثقة بالنفس والقدرة على الإصلاح والتغيير ، فما نراه اليوم هو مشكلة عدم ثقة الجيل الحالي بقدرته على التغيير وينتظر التغيير من الآخرين ويتكل عليهم .

·      عندما إعتدت “داعش” على العراق تصدى لهم من كان لديهم الثقة بالنفس من أبناء الجنوب ولم يتكلوا على غيرهم ويبقوا في أماكنهم .

·      رسالة المعلم اليوم تتطلب زرع الثقة في نفس الإنسان العراقي من خلال التوعية والتركيز على إستحضار التجارب الناجحة ومنها إنتصارات الحشد الشعبي وأن الإنسان العراقي في زمن سومر وبابل هو نفسه اليوم في الحكومات الحالية .

 

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: