بيان كتلة الصادقون النيابية

 

ابدت كتلة الصادقون النيابية اليوم الاحد، استغرابها الشديد من “تصريحات بعض السياسيين الذي نصب نفسه متكلما عن ابناء المناطق المحررة مدعيا عدم رغبتهم ببقاء الحشد الشعبي في مناطقهم”. وقالت الكتلة في بيان لها، تلقت العهد نيوز نسخة منه، ان“هذه الشخصيات اثبت الواقع الانتخابي فشلها وعدم ثقة ابناء تلك المناطق بها مضافا الى اتهامها بالفساد في قضايا معروفة سببت زيادة معاناة النازحين”.

واعتبرت الكتلة بحسب البيان هذه التصريحات ” تعبير عن الفشل السياسي ومحاولة لتسليط الأضواء عليها بعد ان وصلت الى نهاية عمرها، وكذلك تعتبرها محاولة لاثارة الفتنة لذا تدعو كتلة صادقون النيابية القضاء العراقي وهيئة النزاهة الى فتح ملف الفساد الذي يخص مخيمات النازحين وسرقة الاموال المخصصة لهم”.

 

نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

تبدي كتلة صادقون النيابية استغرابها الشديد من تصريحات بعض السياسيين الذي نصب نفسه متكلما عن ابناء المناطق المحررة مدعيا عدم رغبتهم ببقاء الحشد الشعبي في مناطقهم، في حين ان هذه الشخصيات اثبت الواقع الانتخابي فشلها وعدم ثقة ابناء تلك المناطق بها مضافا الى اتهامها بالفساد في قضايا معروفة سببت زيادة معاناة النازحين.

تعتبر كتلة صادقون هذه التصريحات تعبير عن الفشل السياسي ومحاولة لتسليط الأضواء عليها بعد ان وصلت الى نهاية عمرها، وكذلك تعتبرها محاولة لاثارة الفتنة لذا تدعو كتلة صادقون النيابية القضاء العراقي وهيئة النزاهة الى فتح ملف الفساد الذي يخص مخيمات النازحين وسرقة الاموال المخصصة لهم.


كتلة صادقون

7 نيسان 2019

 

قد يعجبك ايضا
يمكنكم تحميل تطبيق عصائب اهل الحق ومتابعة الاخبار اولاً بأول

التحميل الآن
التحميل لاحقاَ
%d مدونون معجبون بهذه: