الصفحة الرئيسية \ البيانات الرسمية

عصائب اهل الحق ترفض محاولات تضليل الرأي العام وتؤكد ان ‏المدعو “حسن طراد” ليس لديه أي انتماء للحركة

‏اعربت حركة عصائب اهل الحق، اليوم السبت ، عن دعمها لتنفيذ أوامر القبض الصادرة بحق المطلوبين بجرائم القتل والاغتيال والخطف، مشيرةً إلى أن المدعو (حسن طراد) الذي أُلقي القبض عليه اليوم في ميسان ليس لديه أي انتماء رسمي للحركة.

وذكرت الحركة في بيان: انه “استكمالا للجهود المبذولة من اجل درء الفتنة وإبعاد مخاطرها واضرارها عن اهلنا في محافظة ميسان العزيزة، نعلن دعمنا الكامل لإجراءات الاجهزة الامنية في المحافظة لتنفيذ اوامر القبض الصادرة بحق المطلوبين بجرائم القتل والاغتيال والخطف دون النظر الى انتماءاتهم الجهوية او العشائرية”.

وأضاف البيان: “نؤكد أن الشخص الذي ادعى بعض المدونين المعروفين بدورهم المشبوه في وسائل التواصل الاجتماعي انتمائه للحركة والمدعو (حسن طراد ) ليس لديه اي انتماء رسمي لحركتنا ،وليس لنا اي علاقة به وسبق ان ادعى ذلك وصدرت براءة منه قبل عامين بتاريخ 10 شباط 2020”.

ودعا البيان كافة الاطراف الى اعلان دعمها ووقوفها سياسيًا وإعلاميًا واجتماعيًا مع قواتنا الامنية والمؤسسة القضائية ، وان لا تسمح للصفحات او القنوات او المدونين الذين يدعون الانتماء لهم بتضليل الرأي العام بنشر الاكاذيب والصاق التهم جزافًا ودون دليل وهم بذلك الفعل من حيث يشعرون او لا يشعرون يخدمون مشروع اذكاء الفتنة بين ابناء الوطن الواحد”.

فيما اعربت الحركة عن املها بأن يتوخى الجميع الدقة وعدم الانجرار وراء الاشاعات والاكاذيب المضللة”.