الصفحة الرئيسية \ نشاطات الأمانة العامة

السيدالطباطبائي: الثورة الإسلامية في البحرين احتفظت بهويتها ولم ترضخ لأي جهة

 اكد نائب الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق ، السيد محمد الطباطبائي ، اليوم السبت، ان الثورة الإسلامية في البحرين احتفظت بهويتها ولم ترضخ لأي جهة وكانت صادقة على حساب الحق فيما شدد على ضرورة استمرار المعارضة البحرينية بمطالبها المشروعة.

وقال السيد الطباطبائي، في كلمته خلال الحفل المركزي السنوي للمعارضة البحرينية بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لانطلاق ثورة 14 فبراير الذي اقيم في النجف الاشرف ، ان الثورة البحرينية لم تحض بأي زخم دولي رغم احقيتها وسلميتها والقمع الذي تعرضت له ، مبينا انها احتفظت بهويتها ولم ترضخ لأي جهة وكانت صادقة على حساب الحق فيما اوضح ان الثورة تخلصت أيضا من المؤثرات الخارجية لنصرة المظلوم وإصلاح الأخطاء.

 واشار السيد الطباطبائي الى انه رغم صغر مساحة البحرين إلا ان التظاهرات فيها لا تزال كبيرة وفيها ابطال يحسب لهم الف حساب مؤكدا ان ابناء البحرين لايخشون السجون والثورة مستمرة حتى النصر مطالبا بالوقت ذاته بالافراج عن المعتقلين البحرينيين في سجون نظام آل خليفة.

واعتبر ، السيد الطباطبائي ، ان تعيين ضابط صهيوني في دولة البحرين يتجاوز كل الخطوط الحمراء المرسومة لنا كمسلمين لافتا ان الحل ليس بالتطبيع مع الصهاينة وقمع العلماء انما الحل مرهون بانفتاح آل خليفة مع الشعب و حول دور الشهيد سليماني في دعم ثورة البحرين ، بين السيد الطباطبائي ، ان الشهيد سليماني أدى ما عليه وله بصمة في المعارضة البحرينية وكل بلد عارض الظلم والطغيان .