أكد النائب عن كتلة الصادقون النيابية حسن سالم، السبت ، ان رئاسة الوزراء تضغط باتجاه تنمية الاقتصاد الأردني على حساب أبناء الوسط والجنوب ، كاشفا عن وجود فساد يقدر بأكثر من ٢٦ مليار دولار .

وقال سالم في تصريح صحفي، إن “رئاسة الوزراء تضغط باتجاه مد أنبوب من البصرة إلى العقبة لتنمية الاقتصاد الأردني”، مبينا أن “الملايين من أبناء الشعب العراقي من حملة الشهادات يفترشون الأرض للحصول على وظيفة”.
وأضاف، أن “الأردن يسعى للحصول على النفط العراقي بسعر زهيد ثم إعادة بيعه مرة أخرى الى إسرائيل”، مشيرا الى أن “مد أنبوب من البصرة إلى العقبة الأردنية يكلف العراق خسائر مالية تقدر ب ٢٦ مليار دولار”.

وكان سالم حذر في وقت سابق، من مؤامرة كبيرة لنهب ثروات الشعب العراقي تجري بين رئاسة الوزراء وبين تحالف هارلو المملوكة لشخص بريطاني من أصل عراقي يدعى مازن وجيه.